Loading
أغسطس 12, 2021

تعرف على الفرق بين الزعفران الأصلي و المغشوش

الزعفران الأصلي وخصائصه:

يُعد الزعفران الأصلي من أفضل وأغلى أنواع التوابل في العالم، وهو من النباتات المميزة برائحة عَطرة، وأهم ميزاته صبغته ويستخدمُ في الأكلات المتنوعة، إذ يضفي عليها مذاقه الخاص وحتى في تلوين الحلويات، ولقد أدى إنتاجه المحدود وسعره الغالي إلى محاولات غش كثيرة تهدف إلى استعمال زعفران مقلد بدلاً من الأصليّ. في هذا المقال سنعرفك إلى طرق الغشّ في الزعفران والتمييز بين الزعفران الأصلي والآخر المغشوش حتى تتجنب هؤلاء الذين يجدون طرقًا مبتكرة من أنواع الاحتيال الغذائي.

طرق الغش في الزعفران:

الزعفران من المنتجات التي تتعرض إلى محاولات غش دائمة، لذا لا بد من الانتباه إلى ذلك عند الشراء، وإليك الطرق التي يقوم بها المحتالون:

  • إضافة شوائب ومواد إلى الزعفران من أجل زيادة وزنه:

يقوم المتحيلون بمهارة فائقة برش رذاذ الماء على وصمات الزعفران أو يقوم بتخزينه في مخازن رطبة، وهو ما سيساهم في زيادة وزن الزعفران، لذلك يصعب اكتشاف هذه الحيلة.

أيضًا، يقوم البعض بإضافة مواد غذائية إلى مسحوق الزعفران، مثل السكر أو الملح أو العسل.

  • تلوين بياض الزعفران:

هذه الطريقة هي من أكثر طرق الغش انتشارًا لدى المتحيلين، إذ يقومون بخلْط جذْر الزعفران (أي الجزء الأبيض أو الأصفر الذي يكون في نهاية ميسم الزعفران) مع الصبغة المستخرجة من وصمات الزعفران، ليصير هذا الجزء الأبيض من الزعفران بلون الزعفران، فيعتبره المشتري الزعفران الأصلي.

الجدير بالذكر أن هذه الحيلة لا تسبب أضرارًا صحية إلا أنها تسبب خسارة مالية للمشتري.

  • استخدام اللون الصناعيّ في الزعفران المقلد:

يقوم بعض المتحيلين بإضافة صبغة خطرة إلى الزعفران المغشوش، وهي صبغة تُعرف باسم Tartrazine E102  أو بـ (صفار الزعفران) ويسبب استهلاكها إلى الإصابة بالأمراض التالية:

  • فرط النشاط لدى الأطفال.
  • أورام في الغدة الدرقية
  • مشاكل في الجهاز الهضميّ
  • تشوش الرؤية
  • الصداع النصفي
  • حساسية ومشاكل جلدية.

الجدير بالذكر، أنه قد تُستعمل هذه الصبغة الصناعية في صباغة خيوط تشبه خيوط الزعفران مثل حرير الذرة، ويمكن اكتشافها بسهولة في المختبر، وتُعد هذه الحيلة طريقة من طرق الاحتيالات القوية لخداع الزبائن.

في الغالب، يقوم البعض بإضافة مواد أو خيوط تشبه خيوط أو لون الزعفران الأصلي، ومن هذه الإضافات المزيفة ما يلي:

  • زهرة الأذريون
  • الكركم
  • شقائق النعمان
  • أزهار الرمان
  • شعر الذرّة
  • القرنفل
  • جذور القمح

الفرق بين الزعفران الأصلي والمغشوش:

يمكن التمييز بين الزعفران الأصلي والمغشوش من خلال بعض الخصائص، والتي منها:

  • الرائحة: يمكن معرفة الزعفران الأصلي من خلال رائحته التي تشبه رائحة العسل مخلوطًا مع القش.
  • الطعم: يتميز طعم الزعفران الأصليّ بالمرارة وتدل الملوحة فيه أو الحلاوة على وجود إضافات.
  • اللون: يمكن تمييز الزعفران الأصلي عن طريق لونه؛ فإن اللون الأحمر الثابت يدل على أنه منتج طبيعي، ويمكن اختباره عن طريق وضعه في القليل من الماء ثم إخراجه، فإذا وُجد أنه يحتفظ بلونه فهو أصلي، أما إذا تغيّر لونه وصار أبيضًا، فهو زعفران مغشوش.
  • شكل الجذور: خيوط الزعفران منحنية مما يدل على أصالة الزعفران وجودته العالية. 
  • مياسم الزعفران: مياسم الزعفران الأصلي لها ثلاثة فروع ونهايتها الأعلى على شكل بوق، وأنها ليست لامعة جدًا، وليست باهتة أيضًا، فإذا كانت لامعة جدا أو باهتة، فيشك في أصليتها يجب إرسالها إلى المختبر للتأكد من أصالتها.

زهرة الزعفران الأصلي من مزارع قائنات

فوائد الزعفران الأصلي: 

  • إضفاء لون مميز ورائحة ذكية وطعم رائع على طعامك وشرابك. 
  • الزعفران يساعد على ترطيب الجلد ويحميه من الجفاف.
  • يساعد فى علاج الربو، وأمراض الجهاز التنفسي.
  • يعمل على تحسين الذاكرة كما يساعد على التقليل من الإصابة بمرض الزهايمر.
  • يساعد على راحة المعدة للتخلص من الغازات. 
  • له دور في إذابة البلغم والتخلص من السعال.
  • يخفض مستويات السكر في الدم، وهذا بسبب أنه يزيد من حساسية جسم الإنسان للأنسولين.

استخدامات الزعفران المختلفة:

  • يستخدم الزعفران في العديد من الأطعمة والحلويات المختلفة لتعطيها نكهة لذيذة وطيبة، كما يوجد العديد من الأطباق التي تعتمد في وصفاتها على الزعفران.
  • كما يمكن وضعه فى العديد من المشروبات المتنوعة لإعطائها نكهة رائعة منها القهوة العربية والشاي، ويضيف إليها طعمًا رائعًا ولونًا مميزًا.
  • يُضاف إلى بعض العطور، لأن رائحته تهدئ الأعصاب وتساعد على التخلص من حالات الاكتئاب، وتساعد أيضًا في تحسين المزاج  وتهدئة الأعصاب. وللزعفران قدرة على زيادة الدوبامين في الدماغ.
  • يمكن استخدامه فى تلوين الأقمشة، نظرا للون الأحمر المميز والثابت فيه، والذي يمكن صبغه على الأقمشة.

ما هي أكثر الدول المنتجة للزعفران؟

يُزرع الزعفران في العديد من دول العالم، منها الهند واليونان وإيران وإسبانيا والمغرب وأفغانستان وتركيا.

ومن أين يمكن الحصول على الزعفران الأصلي؟

لا بد من شراء الزعفران من المتاجر والمواقع المعتبرة، ومن أهم هذه المواقع والمتاجر، متجر قائنات، لأنه لا يبيع إلا المنتجات الأصلية ذات جودة عالية.

لماذا زعفران قائنات أصلي وذو جودة عالية؟

  • قائنات هي علامة تجارية حصرية تعمل في توريد زعفران عالي الجودة، ويوجد لديها العديد من أنواع الزعفران المميزة، وأشهرها الزعفران الملكي الفاخر، زعفران سوبر نقين، زعفران نقين ، بوشال، أبو شيبة وغيرها العديد من المنتجات المختلفة.
  •  كما أن متجر قائنات حاصل على العديد من الاعتمادات ومنها: 
    • شهادة تحليل المخاطر ونقاط التحكم الحرجة HACCP.
    • إدارة الجودة ISO 9001: 2015.
    • نظام إدارة البيئة ISO 14001: 2015.
    • إدارة الصحة والسلامة ISO 45001: 2018.
    • مختبر دبي المركزي للغذاء والسلامة.
  • خبرة فريق العمل والقائمين على المتجر وطرق الحفاظ على المنتج تجعل من قائنات هي الأفضل. 
  • قائنات توفر الزعفران مباشرة من المزارع الريفيه في إيران، بدون أي وسائط.
  • كما يوفر المتجر شحن وتوصيل لجميع أنحاء العالم، وتعتمد مدة تسليم الطلبات على الموقع الجغرافي والإجراءات الجمركية، فقد يصل المنتج إليك في غصون يومين أو ثلاثة أيام كحد أقصى إذا كنت من سكان دولة الإمارات المتحدة، وفي غصون أسبوع إلى خمسة عشر يومًا للشحن الدولي. 
  • تتوفر في المتجر طرق عديدة لبيع المنتجات سواء بالجملة أو التجزئة.

 

Related Posts